عاجل

EMPA جمعية منتجى الالبان تُخطط للمشارك في الحوار الوطنى الإقتصادى بخطة استراتيجية للنهوض بقطاع الثروة الحيوانية

 EMPA أكدت الجمعية المصرية لمنتجى الالبان
الممثل الوحيد لقطاع المزارع النظامية المنتجة للألبان المطابقة للمواصفات القياسية فى مصر حرصها الشديد على مشاركتها في الحوار الوطني الذي دعا إليه الرئيس عبد الفتاح السيسي حيث يجب أن تتضافر كافة الجهود فى النهوض بالثروة الحيوانية فى مصر  .
 وأوضحت الجمعية بأن  قطاع الزراعة  يشهد اهتماما كبيرا من قبل القيادة السياسية وما تم إنجازه من مشروعات قومية فى هذا القطاع خير دليل ، كما أن الدولة لديها رؤية بشأن تنمية الثروة الحيوانية فى مصر .
وكشفت الجمعية فى بيان لها اليوم، الإثنين بأنها أعدت خطة واستراتيجية متكاملة للوقوف على كافة المعوقات التى تواجه نشاط الانتاج الحيوانى وانتاج الألبان والحلول المقترحة لإزالة تلك المعوقات .
وترى ادارة الجمعية المصرية لمنتجى الالبان EMPA  أن تلك الإستراتيجية سوف تحقق أهداف كثيرة من أهمها تشجيع الإستثمار فى مشروعات الثروة الحيوانية المرتبطة  بتلبية احتياجات الأمن الغذائى من خلال زيادة انتاج اللحوم والألبان مما يساهم فى سد الفجوة الغذائية وتحقيق الإكتفاء الذاتى من اللحوم والألبان وبالتالى إنخفاض أسعارها ، فى ظل المتغيرات المتعاقبة  بداية من جائحة كورونا وحرب روسيا واوكرانيا وأزمة النقل العالمية وإرتفاع أسعار الأعلاف والأدوية البيطرية وكافة مدخلات الإنتاج كل هذه الظروف التى أدت الى إرتفاع الأسعار .
كما يؤدى الى ذلك الى زيادة الإقتصاد القومى من خلال زيادة النسبة التى يساهم بها قطاع الزراعة والثروة الحيوانية والداجنة فى حجم الاقتصاد القومى والتى وصلت الى ما يقرب من 15 %  ، كما يترتب على زيادة تلك المشروعات توفير العملات الأجنبية الصعبة التى تعانى الدولة فى تدبيرها لسد العجز فى انتاج اللحوم والألبان ، وأخيراً وليس بأخر سوف توفر هذه المشروعات فرص عمل مباشرة وغير مباشرة لشباب مصر حيث انها مشروعات ذات عمالة كثيفة وترتبط بها العديد من القطاعات بصورة غير مباشرة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى