أخبار

وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية تشهد توقيع اتفاقية تفاهم بين مشروع رواد 2030 ومؤسسة بلاستيك بنك لدعم ريادة الأعمال

د.هالة السعيد: نهدف إلى دعم الشركات الناشئة لمواجهة التحديات المالية أو القانونية أو التسويقية

شهدت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية مراسم توقيع اتفاقية تفاهم بين مشروع رواد 2030 التابع للوزارة ومؤسسة “بلاستيك بنك” الاجتماعية بهدف دعم الشركات الناشئة ورواد الأعمال من خلال برنامج عيادات الشركات الناشئة المعروف باسم (Start-up Clinics)، ويأتي هذا التعاون إيمانًا من الطرفين بأهمية ريادة الأعمال وتهيئة المناخ المشجع لها تماشيًا مع رؤية مصر 2030، وحضر حفل التوقيع الذي أقيم تحت رعاية وزيرة التخطيط والتنمية الإقتصادية عمرو القاضي– المدير الإقليمي لمصر ومنطقة الشرق الأوسط وافريقيا لمؤسسة بلاستيك بنك وعدد من المسؤولين في المؤسسة، كما حضرت الدكتورة غادة خليل، مديرة مشروع رواد 2030 .
وأكدت الدكتورة هالة السعيد على أهمية توقيع الاتفاقية التي من شأنها دعم الشركات الناشئة في هذا المجال ، لافتة الى ضرورة الاهتمام بتلك المبادرات والاتفاقيات التي تسهم بشكل كبير في تهيئة تلك الشركات والتي قد تعاني من تحديات في أي من المجالات المالية أو القانونية أو التسويقية ، كذلك في المجالات التكنولوجية المختلفة ، لافتة إلى أن مثل هذه الاتفاقيات ترفع من على عاتق الشركات الناشئة أى أعباء مالية اضافية للحصول على مثل هذه الاستشارات.
من جهته صرح القاضي خلال فعاليات الاحتفال:” تسعد مؤسسة بلاستيك بنك بالتعاون مع برنامج “رواد 2030″ لدعم أحد أهم محركات الاقتصاد وهي الشركات الناشئة، حيث تستكمل المؤسسة دورها البيئي والاجتماعي والاقتصادي من خلال نشر المفاهيم البيئية والمستدامة وأهميتها، فضلًا عن مشاركة خبراتها وتجارب نجاحها العالمية والمحلية مع رواد الأعمال المستقبليين وتوعيتهم بضرورة استغلال تلك الجوانب في مجالات أعمالهم بالتماشي مع رؤية الدولة 2030 وتوجه الدولة العام للاهتمام بالمجالات الخضراء والاقتصاد الدائري بصفة مصر الدولة المستضيفة لقمة الأمم المتحدة للمناخ COP27.”
وقالت الدكتورة غادة خليل، مديرة مشروع رواد 2030:” تهدف الاتفاقية إلى إثراء معارف رواد الأعمال ودعمهم لينجحوا في عالم الأعمال وما يطرأ عليه من تغيراتٍ متسارعة، حيث تساهم مؤسسة بلاستيك بنك، من خلال المشروع، بتقديم خدمات استشارية عالية الكفاءة لرواد الأعمال في مختلف المجالات وبدون تحميل الشركات الناشئة أي أعباء مالية، وهو هام جزء من خطة المشروع لتأهيل مليون رائد أعمال وتأسيس 50 ألف شركة ناشئة جديدة لإختراق مجالات جديدة للأعمال وتنويع مصادر الدخل بحلول 2030 ودعم الاقتصاد المصري .”
يشار إلى أن مؤسسة بلاستيك بنك تدعم مشرفي المحيطات ” Ocean Steward” من وقف تسرب البلاستيك للأنهار والمحيطات. تحصل مجتمعات جمع البلاستيك لدى المؤسسة المجتمعية على عوائد متغيرة تحسن مستوى حياتهم، يتم حسابها وتحصيلها من خلال منظومة إلكترونية آمنة تمتاز بالشفافية؛ تحرص على تتبع عملية الجمع، وتوفير دخل إضافي مستمر، فضلًا عن التحقق من التقارير. بالإضافة إلى ذلك، يتم إعادة تدوير المخلفات البلاستيكية المجمعة وتحويلها بلاستيك مجتمعي Social Plastic™️، لإعادة استخدامه في التغليف والمنتجات المختلفة.
ومن العلامات التجارية الخاصة بمؤسسة بلاستيك بنك المجتمعية لإعادة التدوير: البلاستيك المجتمعي Social Plastic™️ و Alchemy™️

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى