صحة

“ماجنوم العقارية” توقع بروتوكول تعاون مع مؤسسة بهية لدعم السيدات ضد مرض السرطان

خلال المنتدى الأول للمسؤولية الاجتماعية للشركات وبحضور وزيرة التضامن الاجتماعي ود. مايا مرسي

وقعت أمس “ماجنوم العقارية” بروتوكول تعاون مع مؤسسة بهية للاكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدي بالمجان، لدعم السيدات المصابات بسرطان الثدي في الحصول على العلاج والكشف المبكر والدعم الصحي الشامل، وتم توقيع الاتفاقية خلال منتدى بهية الأول للمسؤولية الاجتماعية للشركات بحضور الدكتورة نفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي والدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة، المهندس تامر شوقي رئيس مجلس أمناء بهية، الدكتور حسام موافى سفير جبر الخواطر وعدد من نجوم الفن والاعلام منهم الفنان هاني رمزي.

 وأعربت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي خلال كلمتها عن سعادتها برسالة ودور مؤسسة بهية، التي أصبحت صرحًا كبيرًا يفخر به كافة المصريين ومسيرة كفاح مستمرة ضد مرض السرطان، مشيرة أن بهية تعد باب أمل لكل مرضى السرطان خاصة مع افتتاح مستشفى “بهية” فرع الشيخ زايد المتوقع افتتاحه في مارس 2023، لاستقبال أكبر عدد من المرضى والقضاء على قوائم الانتظار.

كما أكدت وزيرة التضامن على أن هذا النجاح جاء نتاج لتضافر الجهود من الدولة ومؤسسات المجتمع المدني وشركات القطاع الخاص لدعم المرأة المصرية وتمكينها وفق استراتيجية الدولة المصرية.

وقد قام بتوقيع الاتفاقية كلاً من دنيا زغلول نائب مدير عام شركة ماجنوم العقارية، ود. جيلان أحمد الرئيس التنفيذي لمؤسسة بهية، وتأتي هذه الاتفاقية، التي تعد بمثابة شراكة مدتها عام واحد قابلة للتجديد، في إطار حرص شركة ماجنوم العقارية على دعم المجتمعات التي تعمل بها ومسؤوليتها المجتمعية في تقديم كافة سبل المساهمة المعنوية والمادية لمؤسسة بهية لما تقوم به من دور كبير في معالجة مرض سرطان الثدي ودعم المرأة داخل الأسر المصرية.

وصرحت لارا الحسيني مديرة التسويق بشركة ماجنوم العقارية: “إننا سعداء بتوقيع بروتوكول تعاون مع مؤسسة “بهية” بهدف دعم السيدات في مصر، من خلال التكفل بنفقات الجلسات العلاجية للسيدات مرضى السرطان سواء جلسات علاج كيميائي أو اشعاعي  وكذلك كشوف وتحاليل الكشف المبكر للسيدات داخل مؤسسة بهية، كما ستقوم الشركة بعقد ورش عمل وندوات توعوية للسيدات داخل شركة ماجنوم العقارية لتعريفهم بالمرض ومراحله وكيفية التعامل معه واكتشافه، فضلا عن زيارة موقع بهية لسماع قصص واقعية للمرضى ونضالاتهم ونجاحاتهم والمشاركة في توعية سيدات مصر بأهمية الكشف المبكر للمرض، من خلال نشر قصص دعمنا ومشاركتنا المرضى لقصصهم الحقيقية على منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بنا.”

وأضافت لارا: “أن ذلك يأتي في إطار المسئولية المجتمعية لماجنوم العقارية، والتي تعد جزء من الاستراتيجية المجتمعية للشركة، والتي تتضمن العديد من الاسهامات والمبادرات التي تهدف إلى تنمية المجتمع.”

هذا ويعد شهر أكتوبر هو الشهر الدولي للتوعية بسرطان الثدي وتسليط الضوء على خطورة هذا المرض وأعراضه وأهمية الكشف المبكر له، وقد قامت مؤسسة بهية بدورها كرائد التوعية بسرطان الثدي في مصر، بإطلاق أول منتدى للمسؤولية الاجتماعية للشركات، بدعوة جميع شركاء بهية من الشركات لعرض جميع جهود المؤسسة على مدار السنوات وكيف ستكون بهية رائدة في علاج سرطان الثدي والاكتشاف المبكر بمعاونة ودعم شركائها من المؤسسات الخاصة والحكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى