مجتمع

كلية التجارة بجامعة حلوان تنظم احتفالية كبرى لمناقشة مشروعات تخرج الدفعة الخامسة لبرنامج الأسواق والمنشآت المالية

بحضور عميد الكلية وأعضاء هيئة التدريس

دشنت كلية التجارة وإدارة الأعمال بجامعة حلوان احتفالية كبرى أمس بمناسبة مناقشة مشروعات تخرج طلاب الفرقة النهائية بقسم الأسواق والمنشآت المالية (FMI)، الذي أسسته الكلية منذ 9 أعوام تقريباً، لدعم سوق العمل في مجال البنوك التجارية وبنوك الاستثمار والقطاع المالي بصفة عامة بخريجين مؤهلين للعمل والتطوير وتحقيق أهداف الدولة والقيادة السياسية في هذا القطاع الاستراتيجي الهام.

نظمت الكلية هذه الاحتفالية بمقرها بالزمالك وركزت مشروعات التخرج هذا العام علي تقييم الأداء المالي للشركات المدرجة بسوق الأوراق المالية، والتي تتوافر عنها البيانات المالية اللازمة، وضمت هذه الدراسات تقييمات للعديد من الشركات أبرزها شركات جهينة، وإيديتا، وإبن سينا فارما، وعبور لاند، وغيرها من الشركات الكبرى العاملة في قطاعات متنوعة بالسوق المصري.

وكشف التقييم عن تحقيق هذه الشركات معدلات نمو قياسية بالتزامن مع فترة الإصلاح الاقتصادي الذي نفذته الدولة بنجاح وبإشادة المؤسسات الدولية ابتداءاً من عام 2015، وتوقعت أن تواصل الشركات أدائها القوي في السوق المصري خلال المرحلة المقبلة بالرغم من التحديات العالمية الراهنة.

وبهذه المناسبة قالت الأستاذة الدكتورة أماني فاخر عميد كلية التجارة وإدارة الأعمال بجامعة حلوان، إن هذا برنامج الأسواق والمنشآت المالية التابع للكلية يعكس رؤية جديدة في التعليم العالي، ويعتبر هو أول البرامج المتخصصة في توفير خريج متخصص في الأسواق والمنشآت المالية على مستوى الدولة ككل، وحقق البرنامج نجاحاً كبيراً في تخفيض الفجوة التي كانت متسعة بين متطلبات العمل في بعض مؤسسات القطاع المالي، ومخرجات النظام التعليمي في مصر.

وأكدت الأستاذة الدكتورة أماني فاخر أن هذا النجاح كان سبباً في عدم وجود صعوبة لدى خريجي البرنامج في الحصول على فرص عمل في نطاق تخصصهم الدراسي، مشيرة إلى أن الكلية تقوم بتحديث هذا البرنامج بصفة دائمة ليراعي التطورات علي الساحتين المحلية والعالمية في القطاع المالي والقطاعات الأخرى ذات الصلة.

من جانبه قال الأستاذ الدكتور صابر شاكر، أستاذ الاقتصاد الدولي بالكلية، ومنسق عام برنامج الأسواق والمنشآت المالية، أن الدفعة الحالية من طلاب المرحلة النهائية بالبرنامج تم توفير كافة مقومات النجاح لهم في ضوء توجيهات إدارة الكلية وفي سياق خطة جامعة حلوان لتطوير النظام التعليمي لديها، مضيفاً أن الطلبة بذلوا جهوداً كبيراً في تحصيل المواد العلمية، والقيام بالتطبيقات العملية اللازمة، مع الإستعانة بالبيانات اللازمة من المصادر الموثقة على الصعيدين المحلي والعالمي.

وأكد أن الكلية تواصلت مع العديد من الشركات وأجرت معايشات للطلبة مع إداراتها، حتى يتمكنوا من إجراء تقييمات قوية لأنشطة هذه الشركات، والإطلاع عن قرب على الكثير من تقنيات العمل المالي لديها، موضحاً أن العديد من الشركات طلبت الالتقاء بطلاب هذه الدفعة، تمهيداً لاختيار مجموعة منهم للعمل لديها، بالإضافة لبعض الوزارات التي شاركت في هذه الاحتفالية وأكدت على استعدادها استقبال هؤلاء الخريجين في أقرب فرصة ممكنة.

وأشار إلى أن المرحلة المقبلة من البرنامج ستشهد المزيد من التطوير والتحديث، لضمان توفير خريج قوي يتمتع بأعلى وأفضل المهارات المتعلقة بالقطاع المالي، باعتباره قطاعاً رئيسياً يمثل جانباً هاماً في خطة التنمية المستدامة التي تنفذها الدولة والقيادة السياسية بنجاح كبير خلال المرحلة الراهنة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى