أخري

توقيع مذكرة تفاهم بين سيمنس وبتروجت لدعم التعاون المشترك في قطاعات البترول والبنية التحتية والمرافق والمياه

وقعت سيمنس مصر وبتروجت مذكرة تفاهم تقوم الشركتان بمقتضاها بدعم قطاعات البترول والبنية التحتية والمرافق والمياه في السوق المصري، من خلال قيامهما معًا بتنفيذ المشروعات ذات الاهتمام المشترك في هذه القطاعات، ومواصلة البحث عن فرص أعمال جديدة في إطار استراتيجية وزارة البترول والثروة المعدنية الهادفة لتحقيق التحول الرقمي لقطاع البترول المصري ضمن رؤية مصر 2030.

تُعد مذكرة التفاهم بين سيمنس وبتروجت نموذجًا ناجحًا للشراكات ودمج الخبرات الواسعة والإمكانيات الكبيرة والموارد التكنولوجية الحديثة التي تتمتع بها الشركات الكبرى، بهدف إطلاق قدرات وإمكانيات فرص الأعمال الواعدة في قطاعات البترول والبنية التحتية والمرافق و الأنفاق والمياه. وسيقوم الطرفين باستخدام مواردهما وخبراتهما لتلبية الطلب المتنوع لهذه القطاعات الحيوية، وتحسين استغلال الإمكانيات الهائلة التي تتمتع بها.

وفي إطار هذه المذكرة، ستقدم سيمنس أحدث حلولها الذكية وأكثرها تقدمًا في مجالات التحول الرقمي والتشغيل الآلي وإدارة الطاقة بالإضافة لبرامجها التدريبية الفنية التي أثبتت نجاحها الكبير في مجالات توزيع الطاقة منخفضة الجهد وحماية الموتورات، ومنتجات التحكم في الطاقة والحلول الرقمية و نظم التحكم والسيطرة الأنفاق . وباعتبارها من أكبر الشركات الوطنية التي تنفذ المشروعات في قطاعات البترول والغاز الطبيعي والصناعات الكيمائية والبتروكيماويات بالإضافة للبنية التحتية، ستقوم بتروجت بتقديم مواردها ومعداتها ومنشآتها، بهدف تنفيذ المشروعات التي تساهم في تطوير وتحسين قدرات قطاع البترول المصري.

وتعليقًا على اتفاقية التعاونمذكرة التفاهم، يقول السيد/مصطفى الباجوري-الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس مصر: “إننا نفخر بتعاوننا مع بتروجت، وسعينا معًا لدعم رؤية وزارة البترول والثروة المعدنية في مصر، والهادفة للتحول الرقمي لقطاعات البترول والبنية التحتية والمرافق و الأنفاق والمياه وتحسين قدراتها، من خلال الاعتماد على محفظة حلول سيمنس الذكية، والتي تركز على مجالات التحول الرقمي والتشغيل الآلي وإدارة الطاقة. إنّ التكنولوجيا حاليًا تواصل التطوربسرعة هائلة، ولذلك تتمثل مهمتنا في الإسراع بوتيرة التحول الرقمي لدعم الخطط التنموية في مصر في عصر الثورة الصناعية الرابعة”.

من جانبه، يقول المهندس/وليد لطفي-الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة بتروجت: “باعتبارنا ذراع التنفيذ والتصنيع الوطني لقطاع البترول المصري ، يسعدنا التعاون مع سيمنس التي تعتبر من أهم الشركات التكنولوجية الرائدة على مستوى العالم. ومن خلال هذا التعاون المثمر، سنبحث معًا عن فرص الأعمال الواعدة في القطاع، وتنفيذ المشروعات طبقًا لأحدث التطبيقات والحلول التكنولوجية، لتلبية الطلب المتنامى داخل القطاع بما يتوافق مع الخطة الاستراتيجية لقطاع البترول ورؤية مصر 2030”.

قام بالتوقيع على اتفاقية التعاون كل من السيد/مصطفى الباجوري-الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس مصر، والمهندس/وليد لطفي-رئيس مجلس الادارةوالعضو المنتدب لشركة بتروجت، والسيدة/داليا شكري-رئيس القطاع المالي في سيمنس مصر.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى