تمويل

تعاون بين “مؤسسة أهل مصر ” و بنكQNB الاهلى للمساهمة فى التجهيزات الطبية لمستشفى أهل مصر لعلاج الحروق وبالمجان

السويدي: البنك هو الراعي البرونزى للمستشفى وتبرعاته وصلت إلى 5 ملايين جنيه

وقعت مؤسسة أهل مصر للتنمية بروتوكول تعاون مع بنكQNB الأهلي، أحد أكبر بنوك القطاع الخاص في مصر ويتبع مجموعة  QNBأكبر مجموعة مالية في الشرق الأوسط وإفريقيا،  يتضمن البروتوكول قيام البنك بالتبرع بقيمة مليون و755 ألف جنيه للمساهمة في التجهيزات الطبية لمستشفى أهل مصر لعلاج الحروق بالمجان، وللقيام بشراء الأجهزة الطبية اللازمة لبدء العمل بالمستشفى قريبا.

وقام بتوقيع البروتوكول، د. هبه السويدي رئيس مجلس أمناء مؤسسة اهل مصر للتنمية والأستاذ، إيهاب رافت، الرئيس التنفيذي للعمليات بنكQNB الأهلي.

ويأتي توقيع البروتوكول الجديد استكمالا لجهود بنكQNB الأهلي السابقة والتي شملت التبرع لمؤسسة أهل مصر للتنمية لاستكمال مستشفى علاج الحروق في الاعوام السابقة ليصل إجمالي المبلغ المدفوع من البنك الى 5 ملايين جنيه، ليصبح بنكQNB الأهلي “الراعي البرونزي” لمستشفى أهل مصر لعلاج الحوادث والحروق، وسيتم وضع اسمه على لوحة شرف المستشفى الذي يجرى حاليا الاستعداد لافتتاحها.

قالت د. هبه السويدي رئيس مجلس أمناء مؤسسة اهل مصر للتنمية، أن البروتوكول الجديد امتداد لسنوات تعاون بنكQNB الأهلي المستمر مع المؤسسة في إطار جهودها لإتمام مستشفى علاج الحروق بالمجان، معبرة عن فخرها باعتبار البنك الراعي البرونزي للمستشفى.  وهذا يأتي في إطار حرصه الدائم على التبرع والمساهمة في انهاء أوجاع ضحايا الحروق بتخصيص مبالغ مالية بشكل مستمر للمساعدة في التجهيزات الشاملة للمستشفى، مشيرة الى أن الفترة القادمة ستشهد مزيد من التعاون بين أهل مصر و بنك QNB الأهلي.

من جهته، أكد الأستاذ محمد بدير، الرئيس التنفيذي لـ QNB الأهلي، أن توقيع البروتوكول مع مؤسسة أهل مصر يعكس اهتمام البنك ودوره المحوري في دعم قطاع المسؤولية المجتمعية بكافة مجالاته وفي مقدمتها المجال الصحي، حيث يلعب البنك دوراً بارزاً في تقديم كافة أشكال الدعم للنهوض بهذا القطاع الحيوي في مختلف التخصصات والمساهمة في الارتقاء بالمنظومة الطبية وإمدادها بكافة احتياجاتها من تجهيزات ومعدات وأجهزة طبية انطلاقاً من واجب البنك تجاه المجتمع، مشيراً إلى أن البنك لا تقتصر أهدافه على تقديم الخدمات المالية في السوق المصري وإنما يراعي البعد الاجتماعي تجاه المواطنين في كافة أنحاء الجمهورية بما يعكس رؤية البنك في تحقيق أهداف التنمية المستدامة بشكل عام ومن بينها المساهمة في توفير حياة صحية جيدة للمواطنين.

وأشاد محمد بدير، الرئيس التنفيذي  لـQNB  الأهلي بالدور الهام الذي تقوم به مؤسسة أهل مصر في هذا التخصص الدقيق ـ الوقاية من الحروق وعلاجها ـ والذي يعد أول مستشفى من نوعه في مصر والشرق الأوسط وأفريقيا، مؤكداً دعم البنك المتواصل ومساندته لهذا الصرح الطبي الذي سيحقق نقلة نوعية وطفرة في علاج وإنقاذ ضحايا حوادث الحروق مجانا، وهو ما يحتاج منا جميعا إلى التكاتف والتعاون من أجل إتمامه على أكمل وجه.

وأضاف الأستاذ إيهاب رأفت، الرئيس التنفيذي للعمليات ببنكQNB الأهلي أن التعاون مع مؤسسة أهل مصر يأتي في إطار تنفيذ البنك لمهامه ومسئولياته المجتمعية التي تستهدف مساندة ودعم المجتمع المدني بشكل عام ومؤسسة أهل مصر بشكل خاص في ظل جهودها الرامية لإنهاء مستشفى أهل مصر لعلاج الحروق بالمجان، والذي يعتبر مستشفى فريد من نوعه في علاج مثل هذه الحوادث التي تحتاج الى كيان متخصص لتقديم الدعم الطبي والنفسي والمجتمعي للمصابين، موضحا أن مشوار التعاون مع مؤسسة أهل مصر للتنمية بدأ منذ سنوات وسيستمر حتى يصبح المستشفى جاهز للافتتاح واستقبال المرضى والمصابين.

وفيما يتعلق بتطورات المستشفى وآخر التحديثات، فقد تم الانتهاء من كافة أعمال المباني والمحارة بالمستشفى بكل الأدوار بنسبة 100%، كما تم الانتهاء من أعمال الدهانات بنسبة 90%، وتركيب واجهات المستشفى وأعمال اللاند سكيب وأعمال السور بنسبة 99%ويجرى حاليًا العمل لتركيب المصاعد التي تم انجازها بنسبة 92%، والسلالم بنسبة 95%، والانتهاء من أعمال الشبكات الرئيسية بالأدوار الخاصة بالتكييف المركزي والكهرباء والإنارة وأنظمة إطفاء الحريق والمياه والصرف والإنترنت والتليفونات بكل الأدوار بنسبة 100%.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى