تمويل

بنك الاستثمار «مباشر كابيتال» ..خطوات نجاح متميزة

صرح الاستاذ إيهاب رشاد نائب رئيس مجلس إدارة شركة “مباشر كابيتال هولدنج” للاستثمارات المالية قائلا:

فى عام 2008، دخلت الشركة مجال السمسرة فى الأوراق المالية، عبر تأسيس شركة جديدة تحت مسمى شركة «الوسيط المباشر» لتداول الأوراق المالية، التى تم تغيير اسمها لاحقًا لـ«مباشر»، ثم فى عام 2013 تم تأسيس شركة أخرى بمجال إدارة الأصول تحت مسمى «مباشر لإدارة الأصول»، وفى عام 2016، قررنا تأسيس شركة جديدة بنشاط الاستشارات المالية.

وشهد عام 2018، تأسيس شركة مباشر كابيتال هولدنج، التى باتت تمتلك تحت مظلتها 3 شركات تابعة، وهى مباشر لتداول الأوراق المالية، ومباشر لإدارة الأصول، ومباشر للاستشارات المالية.

حرصت  شركة مباشر مصر فى عام 2011 على إعداد دراسات عن السوق فى ذلك الوقت، ثم وجدنا أن التكنولوجيا هى السبيل الوحيدة وفرس الرهان للمستقبل فى سوق السمسرة بمصر، ومن هنا بدأنا فى «مباشر مصر» الوقوف على المتطلبات التكنولوجية.

بهدف أن تحتل «مباشر» مركز متقدم ، وتم البدء فى  إطلاق حملة تسويقية فى شوارع القاهرة الكبرى عام 2013، الذى شهد قيام الشركات بإغلاق فروعها خوفًا من المستقبل، وكان الهدف من تلك الحملة أن تستقر العلامة التجارية لـ«مباشر» فى ذهن العملاء، وحين تحسن الأوضاع الداخلية ستكون «مباشر» الشركة القادرة على استقبال العملاء مدعمة بأساليب تكنولوجية حديثة.

ونجحنا فى تحقيق الهدف، ودخلنا ضمن الـ 10 الكبار فى عام 2016، ومنذ ذلك العام لم تخرج «مباشر» من الـ10 الأوائل فى ترتيب شركات السمسرة.

ومنذ عام 2011، طرحنا أساليب تكنولوجية حديثة وبرامج إلكترونية للعملاء، مع تزويدهم بشاشات لمتابعة أسعار الأسهم والأخبار فى خدمة مجانية، ما أسهم فى زيادة عدد عملاء «مباشر» لـ15 ألف عميل، وهو رقم كبير فى سوق السمسرة.

ومع دخولنا لقائمة الـ20 الكبار فى سوق السمسرة، بدأنا التعامل مع المؤسسات الكبرى فى مصر، والعالم التى تُنفذ تعاملاتها عبر فرع الشركة بدبى، ومع تفعيل آلية الشراء بالهامش قمنا بالتعاقد مع بنوك للحصول على تسهيلات ائتمانية استغلالًا للطفرة والشهرة الكبيرة لأسم «مباشر»، الأمر الذى أتاح تنوعًا قويًا فى عملاء الشركة بين أفراد ومؤسسات محلية وأجنبية.

واضاف إيهاب رشاد قائلا: التداول الإلكترونى «أونلاين» يستحوذ على أكثر من %95 من عمليات التداول فى الشركة، ونمتلك نحو 3 تطبيقات إلكترونية تحت مسمى «مباشر برو» بإصدارات برو 11، وبرو 10، وبرو 9، إضافة إلى تطبيقين إلكترونيين «مباشر تريد بلس» بإصدارين، أحدهما للهاتف المحمول، والآخر لأجهزة الكمبيوتر.

ويجب الإشارة إلى أن «مباشر» كانت من أوائل الشركات التى طبقت أنظمة الحماية والأمان لعملاء النظام الإلكترونى، إذ تم تطبيق أنظمة بصمة الوجه والأصبع كشرط رئيسى لفتح حساب العميل.

فيما تبلغ نسبة الأفراد نحو %65 من تعاملات «مباشر»، بينما تؤول الحصة المتبقية للمؤسسات المحلية، بواقع 20 و%15 لصالح العملاء الأجانب.

واستكمل إيهاب رشاد حديثه قائلا : نمتلك إدارة محترفة فى التسويق توفر لنا خيارات متعددة من الأفكار المتعلقة بكيفية الوصول للعملاء، ومثلما أشرت إلى أن العملاء كانوا على علم بأن «مباشر» شركة متخصصة فى الشاشات، فقمنا باستغلال تلك الشاشات فى إيصال إعلاناتنا عن شركة «مباشر» المتخصصة فى السمسرة، الأمر الذى أسهم فى زيادة معرفة العملاء بالشركة.

واشار إيهاب رشاد قائلا : التحول إلى بنك استثمار متكامل الأنشطة كان حلمًا قديمًا، استطعنا تحقيقه خلال الفترة الراهنة، إذ نتحدث اليوم عن رخص أنشطة جديدة مثل إضافة نشاط تأسيس صناديق الاستثمار، وطرح منتجات استثمارية جديدة مثل منصات DU، وهى علامة تجارية متضمنة العمل فى 10 فروع متنوعة.

ومنصة DU INVEST تُعد مرحلة فارقة فى نشاط إدارة الأصول بمصر، قمنا من خلالها باستغلال قدرات «مباشر» التكنولوجية فى بناء نظام إلكترونى لإدارة الأصول، ومثلما كانت «مباشر» صاحبة السبق فى التداول الإلكترونى فى الإمارات عام 2005، أصبحت أول شركة تُدخل نظام إدارة الأصول الإلكترونى فى الشرق الأوسط.

وتم ضخ نحو 360 مليون جنيه فى بناء منصة DU INVEST خلال الـ3 أعوام الماضية، إذ قمنا ببناء النظام الإلكترونى الخاص بالمنصة فى مركز التنمية التكنولوجى التابع لـ«مباشر» فى سيريلانكا.

ويجب الإشارة إلى أن سوق إدارة الأصول فى مصر، كان تُعانى أزمة تركيز الشركات العاملة به على المحافظ المالية الكبيرة، والتى تتميز بمنافسة شديدة بين الشركات، وانخفاض العائد الاستثمارى، رغم وجود منطقة أخرى مهملة من قبل الشركات العاملة فى ذلك النشاط، وهى المحافظ المالية الصغيرة أو «أصول الأفراد».

والسبب الرئيسى فى عدم إقبال الشركات على تلك المحافظ يكمن فى احتياجها لقدرات بشرية كبيرة، فعلى سبيل المثال، فإن الشركة تستطيع توفير موظف لمتابعة محفظة مالية كبيرة تقدر بـ5 ملايين جنيه، فى حين لا تستطيع توفير موظف لمحفظة صغيرة بقيمة 500 جنيه.

ومن هنا قررت «مباشر» اختراق تلك المنطقة متسلحة بالنظام الإلكترونى الخاص بها، الذى يتيح للعميل إنشاء محفظة مالية صغيرة تصل إلى 500 جنيه، عبر إنشاء الحساب الخاص به، من خلال التطبيق الإلكترونى أو الموقع الخاص بالشركة.

وقمنا بطرح 5 تصنيفات للعميل وفقا لدرجة تقبله للمخاطر، يختار منها ما يناسبه ويستطيع توظيف أمواله فى المنصة لمدة يوم واحد فقط أو أسبوع أو شهر، مع إمكانية تصفية المحفظة فى أى توقيت دون خصم أية رسوم على عكس ما يطبق فى البنوك وشركات التأمين.

وبلغ عدد عملاء DU خلال الفترة من يناير إلى يوليو الماضى نحو 7 آلاف عميل، وسجل عائد بعض المحافظ نحو %25 خلال تلك الفترة، وستوفر منصة DU فوارق كبيرة صالح «مباشر» فى المستقبل القريب، خاصة فى ظل كون نشاط إدارة الأصول الإلكترونى بحاجة إلى تكنولوجيا متقدمة وذكاء اصطناعى من الصعوبة توفيره من الشركات المنافسة لـ«مباشر» خلال الفترة الراهنة.

 

تم توسعة الأنشطة داخل مصر بشكل أكبر من الوضع الراهن، وقد قمنا بإضافة نشاط الحفظ فى الربع الأخير من 2020، وفى الربع الأول من 2021 نجحنا فى الحصول على رخصة ترويج وتغطية الاكتتابات، وفى نهاية الربع الثانى من العام ذاته بدأت خطواتنا نشاط تأسيس صناديق الاستثمار، بما يعنى أننا نسعى لإضافة نشاط جديد كل ربع عام.

 

وعلى مستوى المجموعة الأم ذاتها، هناك توسعات شرقًا وغربًا، إذ نعتزم تغطية كل الأسواق المالية العالمية، وتغطية كل الشركات المدرجة فى العالم، إضافة إلى خطة لتغطية الشركات غير المدرجة ، إذ تعتزم توفير شاشات لـ OTC MARKET لتسهيل متابعة الصفقات والعمليات المختلفة.

 

جمعنا 180 مليون جنيه لصالح شركات إدارات الأصول عبر تطبيقنا الإلكترونى فى 10 أشهر

ومباشر كانت صاحبة السبق فى عدة جوانب، منها إطلاق أول تطبيق إلكترونى للاكتتاب فى وثائق صناديق الاستثمار أو استردادها، إذ أصبح بمقدور العميل استرداد وبيع الوثائق أو شراؤها دون عناء النزول والذهاب إلى شركة إدارة الأصول أو البنوك.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى