استثمار

بزيادة قدرها 9%.. الشركة الشرقية- إيسترن كومبانى تحقق 4.2 مليار جنيه مبيعات محلية للسجائر بـ9 أشهر

هاني أمان: الشركة مستمرة في تحقيق أرباح قياسية.. وتتبنى خطة للتحول الرقمي لزيادة كفاءة استغلال الموارد

أعلنت الشركة الشرقية-إيسترن كومبانى، عن اعتماد مجلس إدارة الشركة مؤشرات نتائج أعمال فترة التسعة أشهر المنتهية في 31 مارس عام 2022، وسجلت الشركة صافي ربح عن هذه الفترة قدره 4.2 مليار جنيه، مقارنة بـ3.9 مليار جنيه عن الفترة المثيلة للعام السابق، بزيادة قدرها 9%.
وأوضحت “الشرقية” أن صافي الربح المحقق خلال التسعة أشهر الحالية يعادل تقريبًا صافي الربح الكلى المحقق بنهاية العام المالي السابق في يونيو عام 2021 (رغمًا عن استمرار تكوين مخصص المعاش المبكر خلال فترة التسعة أشهر الحالية) بما يعكس النمو القوي والمستمر بمؤشرات أداء الشركة، كما سجل هامش صافي الربح 33% مقارنة بـ32% الفترة المماثلة.
قالت الشركة، في بيان للبورصة المصرية، اليوم الأحد، إن الشركة حققت زيادة في إجمالي إيرادات الشركة (شاملة ضرائب القيمة المضافة) بنسبة 6% لتسجل 49.7 مليار جنيه مقارنة بـ46.8 مليار جنيه في فترة المقارنة، وسجلت الشركة صافي إيراد عن فترة التسعة أشهر بمقدار 12.8 مليار جنيه مقارنة بـ12 مليار جنيه عن نفس الفترة من العام السابق بزيادة 5% مدعومة بقطاع السجائر المحلي الذى يمثل 85% من صافي الإيراد المحقق.
أشارت الشركة، إلى أنه تم تسجيل زيادة في صافي قيمة المبيعات المحلية من ماركات سجائر الشركة الرئيسية بمقدار 11% لتسجل 10.8 مليار جنيه مقارنة بـ9.7 مليار جنيه في فترة المقارنة، مرجعة النمو في قيمة المبيعات المسجلة خلال الفترة إلى زيادة أحجام القطاع بمقدار 3%، وانخفض صافي إيرادات التشغيل للغير بمقدار 10% لتسجل 1.6 مليار جنيه مقارنة بـ1.75 مليار جنيه الفترة المثيلة للعام السابق.
تعليقًا على هذه النتائج قال هاني أمان، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة الشرقية – إيسترن كومباني، إن الشركة استطاعت أن تحقق أرباحا قياسية خلال الفترة الماضية، حيث يقارب إجمالي الربح المحقق خلال تسعة أشهر فقط ما تم تحقيقه من أرباح خلال العام الماضي كاملاً، متوقعًا أن تستمر الشركة في تحقيق أرباح قياسية خلال عام 2022.
أضاف “أمان” أن الشركة تتبع كافة الآليات التي تؤدي إلى زيادة الإنتاج والتوزيع، كما أنها محل ثقة لمعظم الشركات العالمية وهوما أدى إلى التوسع في التصنيع للغير، وفتح أسواق عالمية لمنتجاتها، لافتا إلى أن الشركة تتجه لتنفيذ خطة للتحول الرقمي تمكنها من الاستغلال الأمثل لمواردها، وتزيد من كفاءة الإدارة في جميع مراحلها، كما أنها تحرص على تدريب الكوادر الموجودة بها، لتحافظ على مستوى الجودة والكفاءة كأحد قلاع الصناعة المصرية.
أضافت الشركة، أنها سجلت مجمل ربح 5.7 مليار جنيه عن الفترة المنتهية فى 31 مارس عام 2022 بزيادة قدرها 11%، مقارنة بـ5.1 مليار جنيه بفترة المقارنة، كما بلغت نسبة هامش مجمل الربح عن الفترة 45% مقارنة بـ42% العام السابق، وبارتفاع 3 نقاط، وانخفضت الأرباح التشغيلية بنسبة 8% مقارنة بالفترة المثيلة للعام السابق، لتصل إلى 4.1 مليار جنيه، وذلك بتأثير مخصص المعاش المبكر المكون خلال الفترة.

أحمد فتحي

صحفي ورئيس تحرير جريدة المؤتمر الالكترونية، باحث فى العلوم الاقتصادية الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى