مجتمع

إلكترولكس تختتم شهر الاحتفال بالمرأة وتعلن عن مشاركتها في الموسم الثاني من مبادرة وزارة التضامن الاجتماعي السنوية “واحدة جديدة” كعضواً بلجنة التحكيم

ميسم الحناوي: تمكين المرأة في بيئة العمل هو جزء لا يتجزأ من استراتيجيتنا

اختتمت شركة إلكترولكس الخميس الماضي احتفالاتها بشهر المرأة وهو ما تضمن العديد من الأنشطة. هدفت الشركة من خلال تلك الفاعليات أن تعبر عن عظيم امتنانها للمرأة بشكل عام كونها عمود رئيسي ليس فقط على الصعيد العائلي ولكن على صعيد الاقتصاديات المحلية والإقليمية بل والعالمية. كما قامت قيادات الشركة بتوجيه خالص الشكر والامتنان لفريق العمل من السيدات بالشركة لمجهوداتهن الدؤوبة التي ساهمت في تحقيق نمو كبير في أداء الشركة وخلقت منها نموذجاً يحتذى به فيما يتعلق بثقافة التنوع والشمول.
وقد تضمنت الأنشطة التي قامت الشركة بإطلاقها خلال شهر مارس عقد عدد من الحلقات النقاشية تحت مظلة برنامج تمكين المرأة “Women of Steel” والذي تم إطلاقه لطرح ومناقشة قضايا المرأة، واستعراض التحديات التي تواجه المرأة العاملة وكيفية مواجهتها والتغلب عليها بكافة السبل والوسائل. كما شارك عدد من القيادات النسائية بالشركة في مؤتمر “She Can” السنوي من خلال حلقة نقاشية وقد قاموا من خلالها بالتحدث عن استراتيجيات الشركة بشكل عام على كافة الأصعدة وكيفية حفاظ الشركة عل تقديم منتجات مستدامة. ليس هذا فحسب، بل أنه تم إطلاق حملة داخلية في كافة فروع الشركة للاحتفال بإنجازات السيدات بالشركة ومعتقداتهم الراسخة كلفتة معنوية لتكريمهن ودعمهن وتشجيعهن لتحقيق المزيد.
وقد أعلنت الشركة مؤخراً مشاركتها في الموسم الثاني من مبادرة “واحدة جديدة” تحت رعاية وإشراف وزارة التضامن الاجتماعي كمبادرة سنوية لاستعراض القصص الملهمة في حياة السيدات، وإلقاء الضوء على قضايا المساواة والتمكين الاجتماعي والاقتصادي لهن بما يتوافق مع رؤية الدولة في خطة التنمية المستدامة 2030. يشارك السيد ميسم الحناوي – الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة إلكترولكس – كعضواً بلجنة تحكيم المسابقة هذا العام.
وفي هذا السياق، أعرب السيد ميسم الحناوي عن امتنانه لكافة الزميلات بالشركة مؤكداً أن شركة إلكترولكس قد نجحت كشركة رائدة في مجال الأجهزة المنزلية على مستوى العالم على مدار 100 عام في تشكيل حياة الملايين للأفضل؛ وذلك من خلال العديد من الابتكارات التي توفر تجارب ممتعة للعملاء حول العالم من خلال منتجاتها ذات العلامات التجارية المعروفة التي تمتلكها على مستوى العالم مثل إلكترولوكس وAEG وتعتبر العلامة التجارية زانوسى، وأوليمبيك من أشهر العلامات التجارية في السوق المصرى والتي حازت على ثقة ورضاء العملاء على مدار السنين. ولم يكن للشركة عالمياً ومحلياً أن تحقق شهرتها الواسعة ونجاحاتها المتعددة دون استراتيجية تضمن تحقيق الشمول والتنوع في بيئة العمل والحرص على تمكين المرأة من خلال توليها مناصب قيادية في مختلف القطاعات وتقدم كل الدعم والتسهيلات التي تدعم قيام السيدات بكافة أدوراهن في المجتمع بكفاءة تامة. وألمح الحناوي عن وجود العديد من القصص الملهمة على صعيد تمكين المرأة من داخل الشركة وهو ما يعد محركاً مشجعاً لجميع العاملات بالشركة أنه لا يفصلهم عن الترقي والتميز غير الكفاءة في العمل كونها المقياس الوحيد دون الالتفات لأية عوامل عنصرية أخرى.

أحمد فتحي

صحفي ورئيس تحرير جريدة المؤتمر الالكترونية، باحث فى العلوم الاقتصادية الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى