تمويل

“يوم الحب والوفاء” … في حب مرفت سلطان

قام البنك المصري لتنمية الصادرات EBank بإحياء ذكري الراحلة الأستاذة مرفت سلطان رئيس مجلس إدارة البنك السابقة والتي رحلت عن عالمنا فجر يوم ١٤ أبريل الماضي الموافق ١٣ رمضان بعد عودتها من أداء
العمرة. أقيم التكريم في فندق الفورسيزونز بالجيزة .
قام الدكتور أحمد جلال / نائب رئيس مجلس الإدارة باستقبال المدعوين وعلي رأسهم السيد محافظ البنك المركزي المصري الأستاذ طارق عامر، وأسرة الفقيدة وقيادات البنك المركزي ورؤساء البنوك المصرية والأجنبية . كما حضر الحفل اعضاء مجلس إدارة البنك والسادة رؤساء القطاعات وعدد من رؤساء الجمعيات الخيرية وكبار الصحفيين. بدأت مراسم الحفل بعرض فيديو قصير عن مرفت سلطان ثم قام د.أحمد جلال بإلقاء كلمة الترحيب بالسادة المدعوين والتحدث عن رحلته طوال خمس سنوات في العمل يدا بيد مع الراحلة موضحا أسلوبها الفريد في الإدارة وحرصها علي أن يسود الحب والتوافق بين جميع افراد اسرة البنك كما اعطي أمثلة كثيرة علي كيف كانت تدير الأزمات وتحرص علي تحقيق الأهداف وزيادة معدلات النمو ومضاعفة الأرباح واضاف د.أحمد جلال انه وكافة الزملاء حريصون علي استمرار مسيرة النجاح وتحقيق المزيد ان شاء الله. كما تحدث الاستاذ محمد الاتربي رئيس مجلس إدارة بنك مصر ورئيس اتحاد بنوك مصر واتحاد المصارف العربية عن فترة زمالته للفقيدة.
ثم قام سيادة المحافظ أستاذ طارق عامر بإلقاء كلمة مؤثرة بادئا بتعزية أسرة الفقيدة وإعرابه عن حزنه العميق تجاه وفاتها المفاجئ ثم قدم العزاء أيضا لأسرة البنك جميعا علي المستوي الخاص وكل القطاع المصرفي المصري علي المستوي العام لفقد الجميع تلك القيمة المصرفية المصرية الوطنية المتميزة. اوضح سيادته بداية معرفته بمرفت سلطان وقت أزمة الوقود التي مرت بمصر بعد الثورة وكيف لمس فيها روح الوطنية وإنكار الذات والمثابرة حين حرصت علي إقناع قيادات بنك HSBC في الخارج لتمرير اعتماد الوقود لمصر في ذات الوقت الصعب مما دفع سيادته حين أصبح محافظا للبنك المركزي المصري أن يرشحها لرئاسة البنك المصري لتنمية الصادرات مراهنا علي كفاءتها وواثقا من نجاحها . وعلق سيادته علي اسلوب مرفت سلطان في الإدارة موضحا أن من يؤمن بأهدافه يكون له القدرة علي اتخاذ القرار مشيدا بأنها كانت صاحبة قرار لإيمانها بعملها ورسالتها. كما أشاد سيادته بقيادات البنك وأوضح أن مرفت سلطان انتقت كفاءات متميزة يعملون بحب و شغف وحماس مما يجعله مطمئنا وواثقا من استكمال مسيرة النجاح .
واختتم سيادته كلمته بالمباركة علي إنشاء المؤسسة الخيرية باسم مرفت سلطان وأعلن أن البنك المركزي المصري سيكون اول الداعمين لتلك المؤسسة بمبلغ خمسين مليون جنيه. . ثم تفضل سيادته ود.أحمد جلال بتسليم دروع التكريم لأسرة الفقيدة وأخذ الصور التذكارية.
تلا ذلك كلمات شكر من زوج الأستاذة مرفت سلطان د.حسن عتمان وبناتها ياسمين وهنأ اللتان اعربتا عن شكرهما وامتنانهما للسيد المحافظ ولاسرة البنك عن تكريم والدتهما وقامتا بدعوة الجميع لمساندة المؤسسة لاستكمال مسيرة الراحلة وحبها للخير.. اختتم الحفل بفيديو قصير يوضح أهداف الجمعية وأغنية عنها أثارت اعجاب وشجون الحاضرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى