استثمار

وزير قطاع الأعمال العام يشهد اتفاقية استثمار صناعي مصري أجنبي لمجموعة طيبه المنزلاوي

واصلت مجموعة طيبة المنزلاوي، رائدة صناعة التكييف المركزي في مصر والشرق الأوسط، شركاتها الناجحة بما يحقق أهداف الدولة في الصناعة والتصدير، وذلك من خلال توقيع عقد شراكة استراتيجية مع شركة Xylem الأمريكية الرائدة عالميًا في مجال تكنولوجيا المياه لتقديم حلولا مبتكرة وذكية لتلبية احتياجات السوق المصرى والأفريقى.

حضر توقيع الاتفاق وزير قطاع الأعمال العام السيد /هشام توفيق ولفيف من كبار الشخصيات.

وقال السيد هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، إن الاتفاقية بين شركتي طيبة المنزلاوي وXylem، تتوافق مع الخطط والاستراتيجيات التي تعمل الحكومة على تنفيذها، من خلال استقطاب الخبرات والتكنولوجيا العالمية، للعمل في السوق المصري، مؤكدا على أن ذلك التوجه يأتي على رأس الأولويات، وخاصة في ملف هام ألا وهو الأستخدام الأمثل لموارد المياه.
وأوضح توفيق، أن الحكومة تسعى بصورة مستمرة لجذب التكنولوجيا العالمية أينما وجدت، وتوطين الصناعات في مصر وتعظيم دور القطاع الخاص، مشيرا أن الشراكة بين طيبة المنزلاوى وXylem هي مثالا واضحا لتعزيز دور القطاع الخاص في تنشيط السوق المصري وتحقيق النمو الأقتصادي المنشود .
ومن المخطط أن يشهد المشروع المشترك تصنيع منتجات Xylem الرئيسية في مصر ، مما يضمن توفر منتجات الشركة العالمية محليا للسوق المصري والأفريقي.

وقال المهندس مجد الدين المنزلاوي، رئيس مجلس إدارة مجموعة طيبة المنزلاوي، إن الشراكة الجديدة بين طيبة المنزلاوى وشركة Xylem، تأتي للتأكيد على الجاذبية الاستثمارية لمصر وثقة الشركات العالمية في السوق المصري وفي مجموعة طيبة، في ظل الطفرة والنهضة الاستثمارية التي شهدتها مصر، خلال السنوات الماضية بدعم كبير من فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

وأضاف أن أهمية الاتفاقية تنبع من توقيعها في وقت تواجه فيه اقتصاديات العالم أجمع تحديات كبيرة، وأصبح جذب الاستثمارات هو المحور الرئيسي الذي ترتكز عليه كافة تحركات الحكومات، مما يرفع النمو ويوفر فرص العمل من جانب، ويزيد من قدرة الدولة على تقليل الواردات وزيادة الصادرات من جانب أخر.

وأكد أن المجموعة تفخر بأنها شريك للدولة في كافة المشروعات القومية الكبرى، حيث قامت المجموعة بتوريد أجهزة التكييفات ومضخات المياه للمشروعات العملاقة بمختلف المدن الجديدة، وفي مقدمتها العاصمة الإدارية الجديدة، كما أنها تتولى التوريد للعديد من مشروعات القطاع الخاص.

وقال فرانز شيروينكا Franz Cerwinka نائب رئيس مجلس إدارة الشركة ومدير عام الأسواق الناشئة: “نحن سعداء للغاية بتوسيع أستثماراتنا في السوق المصري والتعاون مع أحد عمالقة الصناعة في مصر. حيث أن لدينا أكثر من 50 عامًا من الخبرة في خدمة السوق المحلي ، مع أكثر من 3000 مشروع مكتمل في مصر وحدها ، فمن الطبيعي الوصول لهذه المرحلة بتعميق التصنيع المحلي لمنتجاتنا, وخاصاّ بعد ما شهده الأقتصاد المصري من نمو خلال السنوات القليلة الماضية وحرص الدولة المصرية علي تحقيق النمو الأقتصادي المنشود خلال السنوات القادمة.

وأشار إلى أن Xylem تشتهر بجودتها العالية ومنتجاتها الموثوقة , وبالشراكة مع طيبة المنزلاوى التي لديها نسب تصنيع منتجات ذات مستوى عالمي، سوف نضمن تقديم نفس الجودة إلى أسواق مصر و إفريقيا.

وأضاف أن هذا المشروع يؤكد على التزام Xylem بالتواجد بمصر وشمال إفريقيا والشرق الأوسط، وأن إنشاء قدرة تصنيع محلية هو جزء من خارطة طريق النمو الخاصة بنا،والذي يضمن توافر المنتجات بالسوق المحلي ومن ثم تقديم خدمة أفضل لعملائنا.

وقال المهندس شادي المنزلاوي العضو المنتدب لمجموعة طيبة المنزلاوي، إن الشراكة الجديدة سيكون لها دورا كبيرا في تلبية احتياجات السوق المصري من مضخات المياه محليا، كما سيتم توجيه 50% من الإنتاج للتصدير لدول إفريقيا، موضحا أن المجموعة تحرص دائما على تحديث وتطوير المنتج المصري ليضاهي المنتجات الأجنبية، بنقل أحدث التكنولوجيات الصناعية لمواكبة التطور العالمي السريع.

وأكد أن أهمية الشراكة بين طيبة وXylem تأتي لمواكبة استراتيجية تعميق التصنيع المحلي، حيث تسعى الدولة إلى خفض معدلات الاستيراد وزيادة الاعتماد على المنتجات المحلية، مما يحقق نموا في معدلات الصناعة، وبالتالي زيادة الصادرات، مما يوفر العملة الصعبة ويقلل الضغوط على العملة المحلية.

ومن جانبه قال محمد شتا ، المدير الإقليمي لـ Xylem Egypt، إن المشروع المشترك مع طيبة المنزلاوى يحقق تلك الرؤية لـ Xylem في شمال إفريقيا والشرق الأوسط، إذ أن الشراكة الجديدة ستقوم بتصنيع مجموعة مختارة من منتجات Xylem محليًا، وسيتم الإعلان عن التفاصيل قريبًا.

وأوضح أن Xylem تتواجد في السوق المصري منذ أكثر من 50 عامًا ، وتخدم قطاعات مختلفة من خلال العلامات التجارية المعروفة مثل Flygt و B&G و Wedeco و Lowara. تدعم الاقتصاد المصري المزدهر ، وتقدم التقنيات والحلول في قطاع البنية التحتية للمياه – لا سيما في معالجة مياه الصرف الصحي والري ، وسوق المرافق ، والمشاريع التجارية والسكنية العملاقة.

وفي وقت سابق من هذا العام ، أفتتحت Xylem مكتبها الرسمي بمصر والذى سيعزز من القدرات الفنية والتصميمية والاستشارية.

وضمن استراتيجيتها لاستقطاب خبرات كبيرة من الخارج، بدأت مجموعة طيبة في العام الماضي العمل المشترك مع شركة تروكس الألمانية الرائدة في صناعة أنظمة التكييف المركزي وتوزيع الهواء، حيث تم البدء في إنتاج جيل جديد من أجهزة التكييف المركزي بالتعاون مع شركة تروكس الألمانية وهو Trox EC FCU والتي تم تطويرها واختبارها بمراكز تطوير ومعامل الشركة، وتم إنتاجها في السوق المصري لأول مرة وستساهم في توفير استهلاك الطاقة من 30 % إلى 50%، وذلك في ظل توجه الدولة إلى ترشيد استهلاك الكهرباء والاعتماد على الطاقة المتجددة.

حيث قال سعد علي ، المدير التنفيذي لشركة Trox Middle East Africa ، إن الشرق الأوسط يقود الطريق ليس فقط في إنشاء مدن ذكية ومريحة ، ولكن أيضًا في خلق أفضل مناخ داخلي يمكن للناس أن يزدهروا فيه. وتعد Trox Group واحدة من أفضل الكيانات لتحقيق ذلك ,كما فعلناه ولأكثر من 25 عامًا.
لقد كانت مصر ، على وجه الخصوص ، موضع اهتمام بالنسبة لنا من خلال مخططاتها الواسعة مثل مشروع مدينة القاهرة الجديدة والعديد من المدن الذكية الإضافية التي سيتم بناؤها.
“كان اختيار مصر هو القرار الصحيح لشركتنا ، ولكن وجود شريك قوي كان أكثر أهمية للوصول إلى قاعدتنا الكبيرة من المستهلكين الدوليين في كل من القطاعات السكنية والتجارية في الشرق الاوسط وشمال افريقيا . حظي هذا المشروع المشترك مع مجموعة طيبة المنزلاوي ، إحدى أكبر الشركات في صناعة تكييف الهواء والتهوية في مصر بترحيب كبير. حيث تواصل منتجاتنا إظهار وجودها في العديد من المشاريع المرموقة مثل العاصمة الأدارية الجديدة وغيرها من مناطق البناء في مصر. ”

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى