صحة

فايزر مصر تضيء برج القاهرة لتسليط الضوء على خطورة مرض الهيموفيليا وزيادة الوعي حول طرق التعامل معه

زامنا مع الاحتفال باليوم العالمي لمرض الهيموفيليا وبالتعاون مع وزارة الصحة والسكان

احتفلت شركة فايزر مصر، الرائدة في إنتاج وتصنيع العقاقير واللقاحات الطبية، باليوم العالمي لمرض الهيموفيليا، بإضاءة برج القاهرة، وإطلاق حملات تثقيفية ل390 دكتور والصيادلة والممرضات ومرضي الهيموفيليا وذويهم في 5 المحافظات في المستشفيات والمراكز الطبية التابعة لوزارة الصحة والسكان في القاهرة الكبري، والاسكندرية، والمنصورة وسوهاج، والغربية، وذلك بهدف تسليط الضوء على مرض الهيموفيليا، للمساهمة في تشخيصه الصحيح وكيفية التعامل معه من قبل القائمين على الرعاية الطبية لتحسين حياه المرضى.
جاءت هذه الخطوة استكمالاً لجهود شركة فايزر للتوعية بخطورة مرض الهيموفيليا باعتباره أحد أمراض الدم النادرة والتي يعاني المصابون به من ضعف الوعي المجتمعي والطبي بطبيعته، بالإضافة الى تشابه اعراضه مع اعراض أكثر انتشارا مما يؤدى الى تأخر التشخيص وصعوبة العلاج. وتقوم استراتيجية الشركة على تخفيف آلام المرضى النفسية والجسدية، عبر الاستثمار في البحث والابتكار لإنتاج علاجات عالية الجودة تساهم في تعزيز صحة المرضى وتوفير حياة بدون ألم، إلى جانب إطلاق المبادرات والبرامج للتوعية بخطورة أمراض الدم النادرة.

أكد دكتور عصام النجار، المدير الطبي الاقليمي لشركة فايزر أن مرضى الهيموفيليا يعانون من عدم قدرتهم على التمتع بحياة طبيعية حيث انهم عرضة لسهولة النزف مع احتمالية استمراره لفترة أطول من المعدلات الطبيعية عند الإصابة بأي جرح، مما قد يتسبب بمجموعة من المضاعفات الحادة والتي قد تشكل خطرًا على حياة المريض، لا سيما إذا كان النزيف الحاصل في المفاصل أو في أحد الأعضاء الداخلية.
وأضاف: “من خلال اضاءة برج القاهرة نهدف الى تسليط الضوء على معاناة مرضى الهيموفيليا وزيادة الوعي بالمرض وطرق التعامل معه. كما قامت الشركة بتنظيم يوم تثقيفي عن طرق التعامل مع مرضى الهيموفيليا مُدمجاً مع بعض الألعاب الترفيهية الامنة للأطفال المصابين بمرضى الهيموفيليا تخفيفا لألأمهم النفسية.”
كما وجه دكتور النجار الشكر الى وزارة الصحة والسكان وأشاد بجهودهم وبالتعاون المثمر بين شركة فايزر والوزارة في إطلاق برامج تعليمية لتثقيف الأطباء من مختلف التخصصات عن مرض الهيموفيليا، وكذلك الصيادلة والممرضات، بالإضافة إلى رفع مستوى الوعي لدى المرضى من خلال جلسات إرشادية.
وقال ” تضع شركة فايزر المرضى على رأس أولوياتها لذلك تحرص الشركة على مدار أكثر من ثلاثين عاما على تسريع وتيرة تطوير علاجات جديدة لأمراض الدم النادرة لتحسن حياه المرضى وجعلهم مواطنين فاعلين في المجتمع من خلال إبقاء حالة المريض تحت السيطرة لخفض فرص حصول نزيف خطير لديه.”
جدير بالذكر إن مرض الهيموفيليا من الأمراض التي تؤثر على قدرة الدم على التجلط، وهو مرض وراثي، يرجع سبب الإصابة به إلى حدوث اضطرابات في الجينات المسئولة عن تصنيع معاملات التجلط في الدم، سواء كان الاضطراب في الجينات المورثة من أحد الوالدين، أو بسبب حدوث طفرات جينية أثناء تكوين معاملات التجلط لدى الطفل وتتمثل أبرز أعراض مرض الهيموفيليا في حدوث نزيف شديد بعد التعرض لجروح أو إصابات، والشعور بألم شديد وتورم في المفاصل والعضلات، وظهور دم في البول أو البراز، وأيضاً الإصابة بنزيف شديد في الأنف دون سبب محدد، فضلاً عن الشعور بالتعب والألم الشديد في الجسم، والصداع المستمر، والإحساس بالخمول، والرؤية المزدوجة.

أحمد فتحي

صحفي ورئيس تحرير جريدة المؤتمر الالكترونية، باحث فى العلوم الاقتصادية الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى